الإفرازات المهبلية قبل وبعد الحيض

السؤال: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا فتاة أستخدم اللولب وسيلة منع حمل، وقبل أيام الحيض بأربعة أو خمسة أيام وكذلك بعدها بخمسة أيام تأتي إفرازات بنية على هئية خيوط لزجة، وليست بقع دم، وكذلك بعد انتهاء الحيض، تظل هذه الإفرازات عدة أيام.

ما حكم الصلاة أو الجماع في تلك الأيام؟ لأنه اختلط علي الأمر ولا أعرف هل كل هذه الأيام تعتبر حيضاً أم لا؟

جزاكم الله خيراً.

______________________________

الجواب: حسب الوصف المذكور في سؤالك لا تعتبر تلك الإفرازات من الحيض وليس لها اي صلة بالحيض، فالحيض دم ثقيل وله ريح ولون ، وللحيض وقت معلوم لدى المرأة التي لا يوجد لديها اضطراب، فهذه الإفرازات البنية والتي تأتيك قبل الحيضة بأيام وتعود بعد انقطاع الحيضة بأيام ليس لها حكم تنبني عليه قضايا شرعية، وفي الحديث ( كنا لا نعتبر الكدرة والصفرة بعد الحيض أو قبل الحيض شيئاً) .

بناء على ما ذكر فلا مانع من الجماع بين الزوجين والحالة هذه ، ويجب عليك أداء الصلاة والمحافظة عليها في أوقاتها.

 

وبالله التوفيق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*